Cart

أضغاث أقلام

Availability: 3 In stock

kr99.00

يحدث أن يهذي الحرف، وأن يبوح الورق، وأن تنتاب الكاتب أضغاث أقلام !!
حينها سيكتب عن كل شيء، يبوح عن المشاعر، ويثير قضايا – لا يهم من وكيف ومتى – فقط يثير ما يدور بذهنه، يحكي أسرارا ويرمي موعظة عابرة، ويسرد ما أمكنه من قصص، لينقل عدوى القلم إلى القارئ، فينتهي الحال بهما ضحية واحدة لدفتي كتاب.
هذا ما يفعله أدهم شرقاوي، حينما يقرر أن ينثر شذرات من تأملاته، عبر حوالي مائة صفحة، شاء من خلالها أن يكتب عن كل شيء، وأن يفضي بقلبه وخواطر فكره وشهقات روحه على بياض الورق..
كتاب خفيف، وجرعة مليئة بالحياة بكل تقلباتها وعبثها ..

3 in stock

Quantity :

الكاتب: أدهم شرقاوي
دار النشر: دار كلمات للنشر والتوزيع
عدد الصفحات: 96

كتاب أضغاث أقلام هو مجموعة خواطر للكاتب الفلسطيني أدهم شرقاوي/ تناول من خلاله جملة من المواضيع والقصص التي شاء لها أن تكون ذات حكمة يهديها للقارئ وربما بلسما يعبر قلبه .. أبدع في سردها بأسلوبه البليغ ولغته السلسة وطريقة طرحه للأفكار والتجارب.

مقتطفات من الكتاب :
في الحروب يخسر الجميع باستثناء بائعي الأكفان و الأرامل
إذا فشلت في تحقيق مبادئك فغير أساليبك لا مبادئك فالأشجار تغير أوراقها لا جذورها!
بعض الراحلين يحزمون حقائبهم ويمضون والبعض الآخر يحزمون حياتنا
سكان الأبراج ليسوا أقرب إلى السماء من سكان الأكواخ فكل ارتفاع ثمنه هبوطٌ ما”؛
إذا عيرك الناس ببطئك فأخبرهم أنك تعرف الى أين تسير هذا ما قالته السلحفاة لابنها وهي تحضره للحياة

نبذة عن الكاتب:
أدهم الشرقاوي، كاتب فلسطيني من مواليد مدينة صور بلبنان، خريج الجامعة اللبنانية ببيروت، أين حصل على ماجستير اللغة العربية، حاصل أيضا على دبلوم المعلمين من الاونيسكو وكذلك دبلوم التربية الرياضية من الأونيسكو دائما.
بدأ كتاباته بمنتدى الساخر، قبل أن يتجه إلى نشر مؤلفاته ورقيا. حققت كتبه مبيعات عالية، وشهرة واسعة بالوطن العربي.

أشهر مؤلفاته:
عندما التقيت عمر بن الخطاب
حديث المساء
رواية نبض
حديث الصباح
وإذا الصحف نشرت
مع النبي
نبأ يقين
الأم في أدب غسان كنفاني
رواية ليطمئن قلبى.

Reviews

There are no reviews yet.

Be the first to review “أضغاث أقلام”

Your email address will not be published. Required fields are marked *

Loading...